أصحى يا مُدير


IMG_9429

أصحى يا مُدير

10 مارس 2019م

عندما لا تسمع حديث بين الموظفين سوى الهياكل والترقيات فأعلم بأنك أمام مؤسسات تعاني من شلل البيروقراطية القاتلة للمواهب والأبداع

تتباهى بعض المؤسسات بالروئ المُستقبلية في إسعاد المتعاملين وتبالغ كثيراً في خطط تبسيط الأجراءات بإستخدام مصطلحات مثل التحول الرقمي وتطبيق مبادرات الذكاء الأصطناعي والوعود بتنفيذ أخر صيحات التقدم العلمي في البلوكتشين وأنترنت الإشياء وغيرها من الأمور التي نسمعها ولكن عندما تجلس مع موظفي تلك المؤسسات يحدثونك عن الهياكل التنظيمية والمسار الوظيفي وسلم الدرجات أكثر من خطط مؤسساتهم الاستراتيجية فترى فجوة كبيرة بين أهتمامات الموسسة وأهتمامات الموظفين فما الذي يحدث في حقيقة الأمر وما هو الحل للحد من تداعيات البيروقراطية في المؤسسات.

تعتمد البيروقراطية على الهياكل التنظيمية وتسلسل الأدوار وتبني نظام هرمي للمناصب والمهام والواجبات وتضع الموظفين في إطار عمل محدد أو تخصصات معينة ويرى البعض أن للبيروقراطية محاسنها رغم أنها عبارة عن شرك قاتل للمواهب والأبداع لأنها لا تسمح للموظفين بأطلاق طاقاتهم الكامنة ومشاركة الأقسام المختلفة أفكارهم البناءة ومن واقع حقيقة تلك الموسسات عندما تسأل أحد موظفي خدمة المتعاملين عن أمر يتعلق بتحسين خدمة تحصيل الرسوم مباشرة يقاطعك الحديث ويقول لك هذا الأمر من أختصاص قسم المحاسبة رغم أن موظف خدمة المتعاملين هو من يقوم بعملية التحصيل أو عندما تسأل موظف من المؤسسة عن الخطط الرامية للتحول الرقمي تأتيك الأجابة أذهب عند الموظف المختص في قسم تقنية المعلومات للإجابة على تسؤلاتك و يتم توجيهك لأشخاص مُعينين للحصول على إجابات بسيطة الأمر الذي يجعلك تلاحظ أن الموسسة تعاني من البيروقراطية و موظفيها يعانون من ظلم وأستبداد في التقيم السنوي والمكافآت والترقيات بسبب توزيع الأدوار والمهام الغير عادل بين الموظفين نتيجة الاعتماد على أشخاص قلة في إنجاز وإتمام أهداف المؤسسة وهذا الظلم والأستبداد الذي سببه مدراء بيروقراطيين يكون سبب في أمتناع فريق العمل من مشاركة مؤسساتهم أفكارهم الدافعة لعجلة التقدم.

للحد من النظام البيروقراطي في المؤسسات يتوجب على المدراء تغيير أسلوبهم والتحول من مراقبي للأدوار الوظيفية وموزعي للمهام اليومية إلى قادة للتغيير من خلال بناء مجموعات لتنفيذ المشاريع و إعطاء المزيد من الصلاحيات للموظفين وخلق نظام مرن للمشاركة والتواصل بين المجموعات المختلفة وتمكين الموظفين وتحميلهم مسؤليات أكبر ومشاركتهم صنع القرار وخلق مساحات شاسعه لسماع صوت الموظف فالتحول الرقمي ومبادرات تطبيق البلوكتشين لا تأتي من قمة الهرم الوظيفي بل من القاع ولا يمتلك أدنى فكرة عن إمكانية تطبيق تلك المبادرات عن سواها و التي تطمح لها الإدارات العليا الا موظفي المؤسسة فالأمر لم يعد بحاجه للتركيز والمركزية والهيمنه والتسلط والهرمية في الوظائف، كما أن تنفيذ الخطط الهادفة للتغير لن يقوم بها الا موظفي المؤسسة ولضمان تنفيذ هذه الخطط بالشكل الأمثل يتوجب على المدراء أدراك ذلك في وقت مبكر بل قبل وضع تلك الخطط لانه لا يمكن تنفيذ خطط مثل التحول الرقمي في ظل انشغال الموظفين بنظام الترقيات والمكافآت وأن حدث ذلك سوف يتطلب الأمر لمزيد من خطط التصحيح التي هي في واقع الأمر عبء وتكلفة إضافية على المؤسسة.

أن التخلي عن البيروقراطية في ظل التقدم التكنلوجي في وقتنا الحالي ليس بالأمر الصعب هناك ممارسات وتجارب قامت بها شركات ناشئة مكنتها من إحراز تقدم وازدهار فاق توقعات كبرى الشركات بل أحدثت تغيير في مراكز ريادة الأعمال والجميل من كل ذلك بأن هذه الممارسات والتجارب ليست حكراً على دولة او قطاع معين بل يسهل الأطلاع عليها و تجربتها وتطبيقها تحت ما يعرف بأسم البدء من اين أنتهى إلية الآخرون، فعملية تشكيل فريق نموذجي لأداء مهام مشروع ما لن يكلف الشركة شي على أن يُمكّن هذا الفريق ويدعم بشكل صحيح بل يكون جزء من مسؤولية الفريق تحقيق الاهداف و يكون الفريق نفسة هو من يضع تلك الأهداف لا أن تفرض عليه كما جرت العادة.

تُصنف مستعمرات النمل والنحل تحت فصيلة الحشرات الاجتماعية وهي لا تقوم على هياكل تنظيمية ولا توجد لها مسارات وظيفية ولا تقيمات جرسية ويحكم العمل في تلك المستعمرات المسؤولية المطلقة والصلاحيات على مستوى مجموعات العمل و هي تُعد من أفضل النماذج التي يمكن الاستعانة بها لمغالطة نموذج البيروقراطية فتعمل تلك الحشرات على أهداف مختلفه يتم تحقيقها في وقت قصير على عكس ما نراه في مؤسسات السلم الوظيفي ومنها يتوجب علينا إعادة النظر في الوظائف ومعايير التوظيف وفِي المناصب والعقبات التي نضعها في الصلاحيات واتخاذ القرار وذلك لنلحق بعجلة التقدم العلمي التي باتت تسبق خططنا وطموحاتنا المستقبلية .

بقلم: سيف تويلي النعيمي – العين

44 رأي حول “أصحى يا مُدير”

  1. للاسف الواقع غير و الي عنده وا… الذكية يعبر عبر اللوائح بسرعه تفوق الفايف جي. اما الموظف الغير مستخدم للباقات الذكية يتم اعطاءه طاقات ايجابية مثل احمد ربك، تذكر النعم الي عندك، لا تحسد غيرك و تكون حسود و الكلمه الشهيرة ارزاق. و هناك فرق بين ارزاق و كلمه لوائح في مؤسسه محترمه فالرزق شي و التطبيق شي اخر! و الخافي اعظم و الله المستعان و الحمد لله!

    إعجاب

  2. الموضوع معقد اكثر من الطرح يرجى قراءة ما بين السطور ومعرفة المستفيد وقياسه على المدى البعيد ومعرفة ما تريد والسعي للحصول عليه والمطالبة به ورفع مقترحات حقيقية والمطالبة بها ومتابعتها فإما تستفيد وتفيد غيرك او تستفيد لوحدك ومن بعدها تفرح

    إعجاب

  3. شكراً لكم جميعاً وتعليقاتكم الرائعه والأجمل المقال، المشكله ان بعض اصحاب القرارات يحلم بالقرار ويقوم يطبقه الصبح وهذا مثل قضية تاثير الكوبرا الشهيره ، وايضاً ضياع حق الموظف في المشاركة في القرارات وعدم الشفافيه والوضوح والعدالة والنزاهه علاوةً على ان القانون لايسري على هذه المؤسسات بحكم ان لها قوانين داخليه تحكمها (وكل فترة مغيرين هالقوانين والقرارات الإدارية ) ليس الحل في لجان لا تملك سوى رفع رأي ،وليس الحل في الاستبيانات فقط ،وليس الحل في تغيير قائد وإحلال محله اخر ،وإنما الحل من وجهة نظري اذا كان هناك امن وظيفي ينتج عنه رضا وبالتالي ولاء فالموظف له الحق منذ لحظة تعيينها يعرف أين سينتهي به المطاف في السلم الوظيفي ولا يتغير هذا الحق بتغيير المدراء والقادة اذا كانوا كذلك، وكذلك الاهتمام بالموظف بعد التقاعد للنظر في الحاجات الاساسيه مثل المسكن والعلاج وغير ذلك كله الاهتمام بالفكر وتنميته فليس القصد ان اقلل النفقات على حساب الجوده فالشرح يطول في هذا المجال وأظم صوتي لصوت الاخ كما قال هي ليست شعارات ننادي بها لنستغفل العقول ففي النهائي هناك محكمة كلنا سيقف يوماً فيها وياخذ كل ذي حق حقه فكلكم راعً وكلكم مسؤول عن رعيته، شكراً لكم

    إعجاب

    1. البيروقراطية ودُهاة البيروقراطيين يملأون دول العالم الثالث ، لتغير هذه السياسه الهدامة يجب التخلص منهم

      مقال يحاكي الواقع وسيرفضه اصحاب المماحكات الهرمية
      مقال مستنسخ نسخ من كتاب حياة في الادارة للدكتور غازي القصيبي
      أعتذر لم تضيف شيء

      إعجاب

      1. الله يحييك اخي محمد اتمنى ان تنشر لنا فقرات النسخ من كتاب الدكتور غازي القصيبي بما انك تقول مستنسخ نسخ لان في ذلك سرقة أدبية أما في الاضافة صحيح لست الوحيد من كتب في البيروقراطية ولست الوحيد من يرفضها اتمنى لك التوفيق.

        إعجاب

  4. السلام عليكم،
    استاذ سيف النعيمي كم انته رائع ومقال موفق. نعم، اتفق معك ولكي ننجح هناك شروط:-

    ➊- ترك الشعارات الزائفة والتملغ والتغني بحب الوطن فقط دون العمل من بعض شرائح المجتمع، بل نطالب بالاعتقاد بالقول والفعل ومحاسبة النفس وانجاز العمل.

    ➋- الحرص من اخواتي المقيمين والمواطنين بالأخص على العمل كانما يعمل الرجل او المرأة منهم بشركة خاصة وهدفه نجاح هذا العمل او المنتج وجني الأرباح.

    ➌- العمل واعتماد نموذج العمل التجاري وأحجاره التسع ضمن مؤسسات الدولة المحلية والاتحادية، للوقوف عليها وهي:-
    أ- شرائح العملاء.
    ب- العلاقة مع العملاء.
    ج- القنوات.
    د- القيم المقترحة.
    ر- الأنشطة الرئيسية.
    ك- الموارد الرئيسية.
    هـ- الشراكات الرئيسية.
    و- مصادر الإيرادات.
    ي- التكاليف.

    وقبلها بتوفيق الله وبعدها بهمة الرجال سوف نتغلب على البيروقراطية المقيته المعطلة للنجاح والتقدم.

    ونسأل الله البركة في الوقت والعمل.

    اخوك المحب

    المدرب والمستشار الاسري / نايف علوي الجنيبي

    إعجاب

  5. سبحان الله اخر همي الترقيه و الهيكله .. احب الشغل بس طموحي التقاعد و الحمدلله.

    إعجاب

  6. مقالة متميزة و في مجالها

    و حقيقة في العديد من الدوائر و مشكلة هيكل لم يتم اعتماده منذ اربع سنوات

    إعجاب

  7. التخبط الحاصل ناتج من انفراديه القرار في الكثير من المؤسسات فقمة الهرم لا ترى سوى مصالحها وكراسيها ولا تؤمن بالمواهب التي دفنت من جراء التخبط فى اتخاذ القرارات التي دائما ضد مصلحه الموظف وعندما يتم رفع تظلم من قبل الموظفين تكون لجنه التظلمات من نفس الاشخاص الذين هم على رأس الهرم
    الهيكله مطلوبه ولكن ان تكون هيكله تستفيد منها المؤسسات وليس لتطفيش المواطنين بحجه التقليل من التكاليف وفي نفس الوقت يتم توظيف اجانب يرهق ميزانيه المؤسسات دون مردود ودون فائده فالجو الحاصل في المؤسسات الحكوميه المستقله جو منفر ومحبط في السابق نظام افكار يستقبل اكثر من 11000 فكره والان لا فكر ولا طموح ولا ترقيات ولا حتي علاوات دوريه والحال من 4 سنوات ومساء الخير يا هيكله

    إعجاب

  8. كلام في محله ويلامس الواقع لكن المصيبه حتى الموظف اللي يحاول يتظلم بالطرق المسنه في بعض المؤسسات يتم تهديده بالمحاكمة ياليت يتم تشكيل لجان لا تتبع المؤسسه وتقوم بعملية تقييم المؤسسات سترى الحقائق واضحه وعند تفنيد الاستبيان سنعرف واقع الكثير من المؤسسات

    إعجاب

      1. ما ذبحنا غير نظام الكوته. الي وقف علينا كل الترقيات.
        المصيبة اغلب المدراء أخذوا دورات في إعداد القاده !!
        هل من المعقول انهم ما تعلموا غير تكفي المواطنين؟؟!!
        اتمنى مثل ما قالوا الاخوان بان يكون هناك هيئة المظالم تعتني بمظالم ابموظفيين

        إعجاب

  9. مقال جميل ويفترض من المؤسسه التحول من هذا.
    ولكن هذه الفجوه موجوده وبكثرة. ولن نحدد ولكن نعمم.
    شوكراً لك يالنعيمي لقد انتقدت لكي تصحح الخطأ ونتمنى من يسمع ويغير.

    إعجاب

    1. مرورك الاجمل اخي فيصل والعمل الاداري فن وكل رب عمل امامة فرصة لصقل مهاراته وفهم المتغيرات وتوجهات شيوخنا الكرام نحو مستقبل مشرق

      إعجاب

    2. لا يخفى الجميع من معاناة موظفي المؤسسات الحكومية على وجه الخصوص بات الأمر يقتصر على بصمة الحضور والانصراف والتواجد في ميدان العمل دون النظر الى الإنجاز وإعداد الخط الثاني والثالث من مدراء ومسؤولين الأقسام وان لم تنجز وجود في مقر عملك بات يكفيهم أصبحنا سجنا مع إيقاف التنفيذ حجمة عقولنا وستخفو بقدراتنا وبتالي تبعه تدني في مؤشرات الاداء وعدم رضا العملاء وسخط الموظفين مانطلق عليهم موظفي البطالة المقنعة مهام لاتناسب قدراتهم ومدراء ذوي خبرات قديمة على الرغم اننا نستفيد من خبراتهم ولكن بخل نقل الخبرات ادى الى قصور في القدرة الى تخطي العقبات والتعثرات نأمل بان ننظر حقا في ترسيخ أسس جديدة من شأنها تحقيق الأهداف المنشودة
      اختك ام شمسة

      إعجاب

    1. التصحيح كذلك سهل اخي الكريم ولكن لكل موجة تغير مقاومة وسبق ان قالها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ان لم تتغيرون ستتغيرون فلا مفر من التكيف مع الاوضاع القادمة ولا مفر من مطاوعة التيار

      إعجاب

      1. صباح الخير.
        للاسف. الكلام سهل. والذي يعمل لا يقدر عمله
        الترقية والعلاوات مقتصرة علي كم شخص وكأن المؤسس. مافيه موظفين. وان طلبت. وقالوا الهيكل. والتغير وسبحان الله التغيرات بعد مقتصرة علي أشخاص معين نشتكي لمن. آلا لله والمصيبة. ان. عافت النفس نبا نتقاعد مرفوض

        إعجاب

  10. متوفرة و بكثرة و انا مواطن في القطاع الخاص و بالذات نحن في بنك ابوظبي الاول و كمواطنين بالدرجة الأولى يتم اقصاءنا و تهميشنا بشكل كبير و بالذات في نهاية هذه السنة تم تقيمنا بترتيب منخفض جداً من قبل المدراء الآسيويين اللذين يسطرون على البنك و بالذات ادارة تكنولوجيا المعلومات و لا نجد من يقف معنا و كاننا أيتام نعيش في دار رعاية .و لا نسال الا رب العباد ان يلطف بنا

    إعجاب

    1. مرحبا أخي حمد سعيد فكرة محاربة البيروقراطية ولدة من القطاع الخاص هناك عشرات الشركات استطاعة التخلي عن الاسلوب الاداري الطبقي بفضل من الله وموظفي تلك الشركات من خلال المبادرات التي حصرت المدراء البيروقراطيين في زاوية لتقبل فكرة الوثوق بالشباب …. وحققت تلك الشركات ارباح هائله .. أنصحك أخي الكريم عدم التركيز في قضية الوضع الحالي بقدر تركيزك على صقل مهاراتك والبدء في إطلاق مبادرات تغير بيئة العمل في نفس المؤسسة

      إعجاب

      1. لو كان هناك فعلاً مجال لفعلنا و لكن هناك خطة محكمة من الآسيويين لتحجيم المواطنين في هذه المؤسسة و بالذات ادارة تكنولوجيا المعلومات و هذه الخطة متفق عليها فيما بينهم و تطبق خطوة خطوة و بدأت بالمناصب الكبيرة فالأصغر و نحن لا نعرف لمن نتجه في شكوانا .والامر يومئذ لله هو حسبنا و نعم الوكيل.

        إعجاب

      1. مقال يلامس واقعنا
        والمفروض نقتدي بالقول النبي عليه الصلاة والسلام فيما رواه أنس بن مالك رضي الله خادم رسول الله عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:
        ((لَا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى يُحِبَّ لِأَخِيهِ مَا يُحِبُّ لِنَفْسِهِ))

        إعجاب

        1. التفريق و محسوبية وهذا يحصل وهذا ما ياخذ ترقيه ايضا محكترة بين الاشخاص مقربين للمدير او المقربين لمساعدي مدير ، اي يعني ان الامور الشخصيه لها محسوبيه اكثر من الخبرات و الشهادات ، لا يغرك بعد بين زملاءنا الوافدين يفرقون ويرفعونه ويقدرونه ع حساب حد من زملاءه.
          كلامك ومقالك بمنتهى الأهمية وضعف اداري طبعا على سبيل مثال لا لحصر.

          إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s